وسام جعفر راضي

مشروع بوينت العراق
العراق


ناشط متخصص في مجال المدافعة والسياسيات العامة، والمدير الاقليمي لمشروع بوينت مينا، اسس منظمة تواصل مع مجموعة من النشطاء العراقيين بعد احتجاجات عام 2011 التي اندلعت في العراق بالتزامن مع ثورات الربيع العربي، وشارك مع زملائه في التحشيد للاعمال الاحتجاجية وفي التخطيط للعديد من حملات المدافعة بعد ذلك بضمنها حملة "انا ضد المحاصصة" والتي نجحت في تمرير دعوى قضائية لدى المحكمة الاتحادية العليا عام 2016 ضد رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب العراقيين، لتغيير الثغرات القانونية التي تستغلها الاحزاب السياسية لمحاصصة مناصب الدولة تحت مسمى "التوازن الوطني".

عمل بالشراكة مع مجموعة من المنظمات الوطنية والدولية على اطلاق برامج ومبادرات مدنية لتعزيز مشاركة الشباب في عمليات صنع القرار، وادار برنامج تمكين الشباب لثلاثة اعوام في منظمة تواصل. درس العلوم السياسية وله عدد من اوراق السياسات ومذكرات عمل واوراق بحثية، وشارك ضمن فريق عمل استقصائي لاطلاق تقرير "عن الوضع الانساني في البصرة" عام 2018 والذي ساهم في توثيق ورصد انتهاكات حقوق الانسان التي رافقت الاعمال الاحتجاجية في محافظة البصرة عام 2018.

شارك وسام في برنامج زمالة لمدة شهر عام 2018 تنفذه مؤسسة "لم لا" في جمهورية البوسنة والهرسك وبالتعاون مع شبكة Action SEE الناشطة في منطقة جنوب شرق اوربا حول استخدام التكنولوجيا والميديا الحديثة في مجال تعزيز الديمقراطية والمساءلة السياسية، واسس بعدها مشروع بوينت الاقليمي والذي يعمل بالتعاون مع عدد من المنظمات الوطنية والعربية المهتمة بتعزيز مبادئ الشفافية والمساءلة والاعلام الرقمي. واشرف على ادارة وتنفيذ عدد من المشاريع ذات الصلة باستخدام المنصات التفاعلية والتطبيقات مفتوحة المصدر لتعزيز مشاركة المواطنين السياسية في الرقابة على مؤسسات الدولة، منها منصة الراي العام www.pop-iraq.org ومشروع المرصد الحكومي www.gop-iraq.org  وهو ممثل عن منظمة تواصل في بورد شبكة المساءلة والنزاهة الاقليمية التي تنشط في المنطقة العربية